خاف الله فيني

ماكان لازم تجرحني وأنا اشـــوف
ولاأخطيت في حقك لاجل تجرحني
أجيك اركض محترق شوق ملهوف
وأرجع وأنا يالدم تقطر يميـني
جرحي عميق ينزف بداخل الجـــوف
تلطخة بالدم راحة يدينون
عايش معاك الحب في رهبه وخوف
مايوم حسيت ان قلبك يبيـني
تتعذر بقولتك عندي ظـــــــــروف
تفتكر انك بها بتقنعني
كذبك عليه صار واضح ومكشــوف
ماعاد بأمكانك بعد تخدعني
أرجوك ماأبي اسمع اعذار وحلوف
وأتحاول بدمعتك تجرحني
لاتحلف بالشمس لايصيبها كسـوف
خاف من الله انا شفتك بعيـني
أهون علي أموت مطعون بسيــوف
ولا أتألم منك باقي سنيـني